الخليل.. جيش الاحتلال يفرض حصاراً على بلدة حلحول

أفادت مصادر إسرائيلية رسمية بفرض قوات الجيش حصاراً على بلدة حلحول جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وفي بيان له، أرجع جيش الاحتلال فرض الحصار على البلدة، إلى أن "أحد سكانها نفذ اليوم عملية دهس قرب مفترق مستوطنات (غوش عتصيون) جنوبي الضفة، أدت إلى إصابة إسرائيليين، أحدهما إصابته خطيرة".

وقال الجيش: "بعد تقدير الموقف تقوم قوات الجيش بفرض طوق غير مطلق على قرية حلحول".

وأضاف أنه "تم استدعاء أسرة المهاجم للتحقيق".

وكان محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين، كريم عجوة، قد ذكر اليوم الجمعة، أن الوضع الصحي للفتى التي أطلقت قوات الاحتلال صباحاً النار عليه قرب بيت لحم، خطير وغير مستقر حتى اللحظة.

وأضاف عجوة، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، بأن الفتى عز الدين إبراهيم كرجة (17 عاما) يقبع حاليا في وحدة العناية المكثفة بمستشفى "هداسا عين كارم" تحت أجهزة التنفس الاصطناعي والتخدير، وهو من بلدة حلحول بمحافظة الخليل.

وأوضح أنه سيتم عقد جلسة تمديد توقيف للمصاب كرجة الأحد المقبل في المحكمة العسكرية في معسكر عوفر، وستتم الجلسة دون حضوره نظرا لوضعه الصحي الخطير.

وكانت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي، قد أطلقت صباح الجمعة، النار على الشاب الفلسطيني عز الدين كرجة ادّعت قيامه بتنفيذ عملية مزدوجة (دهس وطعن) في مدينة بيت لحم ( جنوب القدس المحتلة)، أسفرت عن إصابة مستوطن يهودي.

أوسمة الخبر الخليل حلحول عملية

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.