قمة إيرانية تركية روسية لبحث الملف السوري

في منتجع سوتشي الروسي

يعقد رؤساء روسيا وتركيا وإيران، اليوم الأربعاء، قمة سياسية في منتجع سوتشي الروسي، لبحث ملف الأزمة السورية وسبل تسويتها سياسيا.

ومن المقرر أن تبدأ أعمال القمة الثلاثية في ساعات المساء، بمشاركة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ونظيريه التركي رجب طيب أردوغان، والإيراني حسن روحاني.

وتأتي قمة سوتشي اليوم، بعد اتصالات دولية عديدة أجراها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقب لقائه المفاجئ بنظيره السوري بشار الأسد، وقبل أيام من استئناف مفاوضات جنيف برعاية الأمم المتحدة.

ومن المقرر أن يلي هذه القمة، التي يجتمع فيها زعماء الدول الضامنة لعملية أستانا (روسيا وتركيا وإيران)، مؤتمر الحوار الوطني السوري، الذي سيُعقد في سوتشي، إلا أن موعده لم يحدد بعد.

وتعقد فصائل المعارضة السورية، اليوم الأربعاء، في العاصمة السعودية مؤتمر "الرياض 2" لتشكيل هيئة مفاوضات جديدة، وسط أنباء عن ضغوط لتسوية تستثني مصير الرئيس السوري بشار الأسد، وذلك بعد ساعات من استقالات بالجملة في صفوف الهيئة.

ويشارك في الاجتماع؛ وهو الثاني من نوعه بعد اجتماع مماثل في ديسمبر/ كانون أول 2015، نحو 140 شخصية يمثلون مكونات المعارضة الرئيسية بالإضافة إلى ممثلين عن منصتي موسكو، القريبة من روسيا وتضم في صفوفها نائب رئيس الوزراء السوري السابق قدري جميل، ومنصة القاهرة التي تضم مجموعة معارضين مستقلين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.