الفصائل الفلسطينية تدعو لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية قبل نهاية 2018

دعا وفد الفصائل الفلسطينية المجتمعة في القاهرة، مساء اليوم الأربعاء، إلى اجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في الأراضي الفلسطينية المحتلة قبل نهاية عام 2018.

ووفق بيان صادر عن الاجتماع، فقد أكد المجتمعون على أهمية العمل الجاد من أجل تذليل أية عقبات أو عراقيل تعترض جهود الحكومة للقيام فورًا بواجباتها ومسئولياتها في قطاع غزة.

كما أكدوا على ضرورة تفعيل "اتفاق القاهرة" الذي تم توقيعه في الـ 12 من شهر تشرين أول/أكتوبر الماضي بين حركتي "حماس" و "فتح" فى القاهرة برعاية مصرية، "باعتباره بداية عملية لانهاء الانقسام بجميع جوانبه"، مشددين على ضرورة التنفيذ الدقيق لكل بنوده وفق التواريخ المحددة فيه" وصولا لاضطلاع الحكومة الفلسطينية بمسؤولياتها وواجباتها كاملة".

وأوضح البيان أن المجتمعين ناقشوا الأوضاع الفلسطينية بمختلف محاورها على قاعدة التمسك بالثوابت الوطنية الفلسطينية وتعزيز وتعميق الوحدة الوطنية.

ودعا المجتمعون لجنة الانتخابات المركزية والجهات المعنية الى انجاز كافة أعمالها التحضيرية لاجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني "بشكل متزامن" في موعد أقصاه قبل نهاية عام 2018.

وطالبوا رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بتحديد موعد الانتخابات بعد التشاور مختلف القوى الوطنية والسياسية.

وأكد المجتمعون أهمية العمل الجاد من أجل تذليل أية عقبات أو عراقيل تعترض جهود الحكومة للقيام "فورا" بواجباتها ومسؤولياتها وانهاء معاناة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة في مختلف المجالات المعيشية والصحية والتعليمية والخدمية.

واتفق المشاركون في الاجتماع على 7 محاور، وهي: الإسراع بتطوير منظمة التحرير الفلسطينية، والتأكيد على ممارسة الحكومة الفلسطينية لصلاحياتها في قطاع غزة، واستئناف عمل لجنة الحريات، التي شكلت في مايو/آيار 2011، في الضفة الغربية وقطاع غزة.

كما دعت الفصائل إلى استئناف عمل لجنة المصالحة المجتمعية لإنجاز مهامها، والتأكيد على سيادة القانون وحفظ الأمن والاستقرار، ودعوة الكتل والقوائم البرلمانية إلى تفعيل المجلس التشريعي واستئناف أعماله الاعتيادية.

وأعلنت الفصائل الفلسطينية بالقاهرة استئناف الاجتماعات مع القيادة المصرية في شباط/فبراير المقبل، لاستكمال وضع الخطوات والآليات العملية لإنجاز كافة الملفات المتفق عليها.

وفي 12 تشرين أول/أكتوبر الماضي، وقعت حركتا "فتح" و"حماس" اتفاق المصالحة الفلسطينية رسميا، في القاهرة، والذي يقضي بتمكين حكومة الوفاق الفلسطينية من إدارة شؤون قطاع غزة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.