ممثلو "تحالف دعم الشرعية باليمن" يتفقون على استراتيجية للتكامل والتنسيق

اتفق السفراء والملحقين العسكريين لدول "تحالف دعم الشرعية باليمن"، اليوم الأربعاء، على وضع الآليات اللازمة لتعزيز التكامل والتنسيق بينهم في المجالات الانسانية والسياسية والعسكرية.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية، فقد ناقش المجتمعون ناقشوا التكامل والتنسيق لضمان استمرارية تحقيق الاهداف المرسومة للتحالف وصولا الى استكمال بسط الحكومة الشرعية سيادتها على الاراضي اليمنية كافة.

واضافت الوكالة ان الاجتماع ناقش اعتداءات (ميليشيات الحوثي) وتهديدها المستمر للمملكة ولدول المنطقة ومنها الصاروخ الذي استهدفت به مطار الملك خالد الدولي في الرياض الشهر الجاري "بدعم من ايران وحزب الله".

واعتبر المشاركون ان هذه الاعتداءات تعكس استمرار "تواطؤ ايران وحزب الله والحوثيين" واصرارهم على زعزعة امن واستقرار المنطقة وتهديدهم بالصواريخ الباليستية وتجاهلهم للقرارات الدولية، بالإضافة إلى تهديد خطوط الملاحة البحرية واعاقة ايصال المساعدات الانسانية.

واكد المجتمعون دعم ايصال المساعدات الانسانية والعمل على تسهيل عبورها ومواجهة التهديدات (الحوثية) للممرات الانسانية ودحض ادعاءاتهم واتهاماتهم لدول التحالف وكشف ما تقوم به هذه الميليشيات من اعاقة للمساعدات الانسانية والسطو عليها وتجنيد للاطفال.

واتفقوا على آليات تنفيذية للعمل المشترك بين دول التحالف لدعم الشرعية في اليمن.

يذكر أن الاجتماع ضم السفراء والملحقين العسكريين لدول تحالف دعم الشرعية في اليمن وهي السعودية، والإمارات، والكويت،  ومصر والاردن والبحرين وباكستان وجيبوتي والسودان والسنغال والمغرب وماليزيا، إضافة إلى اليمن وممثلين من قوات التحالف.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.