طواقم إسرائيلية تعتدي على مقبرة "باب الرحمة" بالقدس

اعتدت عناصر من "سلطة الطبيعة" الإسرائيلية، صباح الأحد، على مقبرة "باب الرحمة" الملاصقة للمسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية، إن عناصر من "سلطة الطبيعة" ترافقها قوات إسرائيلية، اقتحمت صباح اليوم مقبرة "باب الرحمة"، وشرعت بقطع الأشجار فيها، مبرّرة إجرائها بالقول إن الأراضي الوقفية التي تقوم عليها المقبرة مخصّصة لإقامة "حدائق توراتية".

ونشبت مناوشات محدودة بين الطواقم والقوات الإسرائيلية من جهة، وبين مجموعة من المواطنين المقدسيين الذين تجمهروا في المقبرة، محاولين التصدّي للاعتداء الإسرائيلي.

وتقوم مقبرة "باب الرحمة" على أرض وقفية منذ أكثر من 1400 عام، وتتعرّض لاعتداءات إسرائيلية بشكل متواصل، تصل إلى حد تحطيم القبور وشواهدها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.