طواقم "إسرائيلية" تُصوّر منشآت سكنية في الخان الأحمر شرق القدس

أفادت مصادر فلسطينية، بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي و"الإدارة المدنية" اقتحمت صباح اليوم الخميس، تجمع "خان الأحمر" البدوي شرقي مدينة القدس المحتلة، وشرعت بتصوير منشآت سكنية فيه.

وقال الناطق باسم التجمع عيد أبو خميس، إن الطواقم الإسرائيلية التابعة للإدارة المدنية اقتحمت بعد منتصف ليلة أمس تجمع الخان الأحمر، لفترة قصيرة ثم انسحبت دون القيام بأي شيء، وأعادت الكرّة مرة أخرى صباح اليوم وما زالت حتى الآن (حتى ساعة إعداد الخبر 12:15).

وأشار أبو خميس إلى أن قوات الاحتلال عادة ما تقتحم المكان ثم تُغادر بعد ساعة أو ساعتين، إلّا أنهم اليوم يتمركزون في التجمع داخل مركباتهم دون القيام بأي شيء، رافضين الحديث مع السكّان.

ويواجه أهالي التجمعات البدوية (14 تجمعًا بدويًا يقطنها أكثر من 300 عائلة فلسطينية) حملة إسرائيلية ممنهجة تستهدف اقتلاعهم من أراضيهم، من خلال ملاحقتهم وتدمير مساكنهم (خيام وبركسات حديدية) والدفع باتجاه تهجيرهم قسرًا، لكنهم يرفضون أي بديل لها على غير أراضيهم.

وتحيط بهذه التجمعات مجموعة من المستوطنات الإسرائيلية، هي "كفار أدوميم"، و"ميشيل أدوميم"، و"متسبي يريحو"، و"ألون"، لتطبق الخناق عليها وتزيد من معاناة أهاليها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.