الجيش الإسرائيلي يستهدف موقعين للمقاومة الفلسطينية في غزة

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة، عن قصفه لموقعين فلسطينيّين تابعين لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم الجيش، أفيخاي أدرعي، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، "أغارت دبابات جيش الدفاع وطائرة سلاح الجو على موقعيْن تابعيْن لمنظمة حماس الإرهابية في شمال قطاع غزة"، على حد قوله.

وزعم بأن الغارات الإسرائيلية جاءت في أعقاب إطلاق المقاومة الفلسطينية لقذائف صاروخية صوب أهداف إسرائيلية داخل الأراضي المحتلة عام 1948.

​وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن في بيان سابق له، اليوم الجمعة، عن "رصد إطلاق ثلاثة قذائف صاروخية (من قطاع غزة) باتجاه إسرائيل. واعتراض منظومة القبة الحديدية لاثنين منهم"، وفق  ادعاءاته.

من جانبه، قال موقع "0404" الإخباري العبري نقلا عن متحدث باسم جيش الاحتلال، إن صاروخا لم تعترضه "القبة الحديدية" أصاب إحدى المباني في مستوطنة "شاعر هنيغف" ما أسفر عن أضرار مادية.

وأضاف أن صافرات الإنذار دوّت في مستوطنات "غلاف غزة" بالتزامن مع إقامة حفل خاص في محيط قطاع غزة، للاحتفال بعيد ميلاد الجندي الإسرائيلي أورون شاؤول المحتجز في قطاع غزة، منذ عام 2014.

وعند اندلاع صافرات الإنذار، لجأ حضور الحفل؛ ومن بينهم زهافا شاؤول والدة الجندي، وشخصيات إسرائيلية كوزير الاتصالات أيوب قرا، و رئيس حزب العمل المعارض آفي غباي، وعضو الكنيست حاييم يلين، إلى موقع محصّن ضد القذائف، في حين قام البعض الآخر بالانبطاح على الأرض. 

ولفي سياق آخر، نظّم أهالي الأسرى الفلسطينيين في قطاع غزة فعالية احتجاجية ضد استمرار اعتقال ذويهم في سجون الاحتلال الإسرائيلي، مطالبين بالإفراج عنهم.

فيما نشرت "كتائب القسام" الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، صورة للجندي الإسرائيلي "شاؤول" في ميدان السرايا وسط غزة، مرفقة بعبارات باللغتين العربية والعبرية؛ جاء فيها "هذا الأسير لن يرى الحرية ابداً طالما أبطالنا لا يرون الحرية والنور"، و"أين أنا .. ما هو مصيري؟".

أوسمة الخبر فلسطين غزة احتلال قصف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.