"الصليب الأحمر": معظم النازحين السوريين في لبنان يرغبون بالعودة

أعلن رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في لبنان، كريستوف مارتان، اليوم الإثنين، أن 80 ٪ من النازحين السوريين الموجودين في لبنان، يرغبون في العودة إلى بلادهم وقتما تحسنت الأوضاع الأمنية فيها.

وفي بيان، ذكرت الرئاسة اللبنانية، إن مارتان أبلغ الرئيس اللبناني، ميشال عون، أن عدد النازحين الذين عادوا إلى بلادهم لم يتجاوز الـ60 ألف نازح أي 1 ٪ فقط من إجمالي عدد النازحين السوريين.

وأضافت أن مارتن قدّم لعون تصوراً أعدته اللجنة الدولية للصليب الأحمر، حيال عودة النازحين السوريين إلى بلادهم والمعايير التي وضعتها اللجنة لتأمين عودة آمنة وكريمة لهؤلاء النازحين.

من جهته، ذكر عون أن المطالبة بعودة النازحين السوريين إلى بلادهم "تنطلق من ضرورة وضع حد للمعاناة التي يعيشونها من جهة وتأكيدا على أهمية الوصول إلى حل سلمي يعيد الاستقرار والأمن إلى الأراضي السورية من جهة أخرى بحيث يتمكن النازحون من العودة الآمنة إليها".

وأوضح أن "هذا الموقف يأخذ في الاعتبار الظروف الراهنة في سوريا والتي يأمل لبنان أن تتحسن في القريب العاجل".

وكان لبنان استقبل منذ بداية الأحداث السورية في عام 2011 أعداداً كبيرة من النازحين السوريين مع تصاعد أعمال العنف في بلادهم، حتى وصل عددهم في عام 2014 إلى أكثر من 1,2 مليون نازح مسجل على قوائم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وشهد عام 2017 تراجعا في أعداد النازحين المسجلين على قوائم المفوضية في لبنان إلا أن السلطات اللبنانية تؤكد وجود اكثر من 1,5 مليون نازح سوري ينتشرون في مختلف مناطق البلاد.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.