الأمين العام للأمم المتحدة يعرب عن قلقه بشأن اعتقال عهد التميمي

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، اليوم الاثنين، عن قلقه بشأن اعتقال السلطات الإسرائيلية للطفلة الفلسطينية عهد التميمي.

وقال المتحدث باسمه استيفان دوغريك، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم، بنيويوك: "نحن نولي اهتماما عندما يتعلق الأمر باعتقال الأطفال، وهذا أمر واضح في موقفنا اليوم".

وأضاف: "نحن قلقون إزاء اعتقالها (عهد)، لأن الناس ينبغي أن يكون لديهم الحق في التعبير".

وجدد دوغريك تأكيده على موقف الأمين لمنظمته، أنطونيو غوتيريش، بشأن مدينة القدس، معتبرا أنّ "قضية القدس تقع ضمن قضايا الحل النهائي التي ينبغي التفاوض بشأنها بين الفلسطينيين وإسرائيل".

وتابع: "موقفنا بشلان القدس عبرنا عنه عندما أعلنت الادارة الأمريكية اعترافها بالمدينة عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارتها إليها، وهذا هو نفس موقفنا إزاء إعلان غواتيمالا، وحيال أيّ دولة عضو بالأمم المتحدة تقرر نقل سفارتها إلى القدس".

واعتقلت القوات الإسرائيلية "عهد" فجر 19 كانون أول/ديسمبر الماضي، بعد انتشار مقطع فيديو يظهرها وهي تطرد جنديين إسرائيليين من ساحة بيتها في قرية "النبي صالح" شمالي رام الله.

وعلى خلفية ذلك، تعهد وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان بالقبض على الطفلة الفلسطينية ومعاقبتها، ومعاقبة كل من ظهر معها في الفيديو وهو يقاوم جنوده.

وبالفعل قامت قوة كبيرة باعتقال عهد من منزلها، قبل أن تعتقل في اليوم ذاته والدتها ناريمان أثناء محاولتها زيارة ابنتها، وابنت عمتها، قبل أن يطلق سراحها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.