ترمب يتراجع عن زيارة لندن

"الغارديان": إلغاء الزيارة يأتي خشية تنظيم مظاهرات احتجاجية

تراجع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب عن زيارته المقرّرة إلى لندن الشهر المقبل، في ظل تقارير تشير إلى تصاعد وتيرة الدعوات لتنظيم احتجاجات جماهيرية في الشارع البريطاني رفضا لهذه الزيارة.

ونقلت صحيفة "الغارديان" البريطانية في عددها الصادر الجمعة، عن مصادر حكومية تأكيدها بإلغاء زيارة ترمب، موضحة أن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، سيفتتح مقرّ السفارة الجديدة لبلاده في لندن، بدلاً من ترمب الذي كان من المقرّر أن تُخصّص زيارته لهذا الغرض.

ونشر ترمب، الليلة الماضية، تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أكّد فيها إلغاء الزيارة، ملقياً باللوم على موقع السفارة الجديدة في منطقة "ناين إلمز" بلندن.

وقال "إن السبب وراء إلغاء زيارتي إلى لندن هو أنّني لست معجبا بقيام إدارة أوباما (الرئيس الأميركي السابق)، ببيع مبنى السفارة التي كانت في أفضل موقع بلندن، لقاء مبلغ زهيد، وبناء سفارة جديدة في موقع بعيد لقاء 1.2 مليار دولار".

وأضاف "اتفاق سي، كانوا يريدون أن أقص الشريط لكن لا".

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، قد وجهت دعوة زيارة رسمية للرئيس الأميركي إلى زيارة بلادها، أثناء تواجدها في البيت الأبيض بعد تنصيبه، قبل عام.

وأثار خبر الزيارة التي كانت مقرّرة لترمب غضبا في الشارع البريطاني؛ إذ تعهّد نشطاء بريطانيون بتنظيم تظاهرات جماهيرية حاشدة لإفشالها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.