السيسي: حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق الاستقرار بالمنطقة

خلال لقائه رئيس السلطة محمود عباس في القاهرة

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، ضرورة تكثيف الجهود الرامية للتوصل الى تسوية للقضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين.

جاء ذلك خلال لقاء عقده السيسي مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، استعرضا خلاله احدث المستجدات على صعيد القضية الفلسطينية في اطار التنسيق والتعاون المستمر بين الجانبين لبحث التحركات العربية والدولية الساعية للتصدي لقرار الولايات المتحدة باعتبار القدس عاصمة لاسرائيل ونقل سفارتها اليها.

وذكر المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي في بيان، أن السيسي أكد خلال اللقاء موقف بلاده الثابت من القضية الفلسطينية وسعيها للتوصل الى حل عادل وشامل يضمن حق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وأشار السيسي في الوقت نفسه الى موقف مصر الثابت المطالب بضرورة الحفاظ على الوضعية التاريخية والقانونية لمدينة القدس في اطار المرجعيات الدولية والقرارات الأممية ذات الصلة.

من جانبه، أطلع عباس الرئيس المصري على أحدث التطورات والاتصالات التي يجريها للتصدي للقرار الأمريكي مثمنا في هذا الصدد تنظيم الأزهر الشريف مؤتمرا عالميا لنصرة القدس ودور الأزهر التاريخي في دعم القضية الفلسطينية، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية.

وأعرب عن تقديره للجهود التي تقوم بها مصر لدعم الشعب الفلسطيني لنيل الحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وذكر المتحدث ان السيسي وعباس اتفقا على مواصلة التنسيق والتشاور لمتابعة الخطوات القادمة في سبيل دعم المطالب المشروعة للشعب الفلسطيني.

وفي وقت سابق اليوم، وصل عباس إلى مصر، للمشاركة في "المؤتمر العالمي لنصرة القدس" الذي ينظمه الأزهر، شرقي القاهرة، على مدار اليوم وغدا، لمناقشة التطورات الأخيرة عقب قرار واشنطن اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل. 

أوسمة الخبر مصر السيسي عباس لقاء

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.