اختبار دم جديد يكشف 8 أنواع من "السرطان" قبل انتشاره في الجسم

قال باحثون إن اختبار دم رائد جديد اسمه "الخزعة السائلة"، يمكنه اكتشاف 8 أنواع من السرطانات الشائعة قبل انتشارها بالجسم، ما سيسهم في إنقاذ عددٍ لا يُحصى من البشر.

ووفق ما ذكر موقع nature العلمي، فإن اختبار "الخزعة السائلة"، الذي جرى تطويره في الولايات المتحدة، سيغير مسار مكافحة مرض السرطان.

ونجح الاختبار في الكشف عن وجود أورام في 70% من الحالات بالمتوسط من بين 1000 مريض بالسرطان في المراحل المبكرة من الإصابة. ولكن الأمر الأكثر أهمية هو اكتشاف المرض قبل انتشاره في الجسم، ما يمنح المرضى فرصة أفضل للقضاء عليه.

ويجري هذا الاختبار عن طريق البحث عن الحمض النووي المتحول الذي تُسقِطه الخلايا الميتة في الدم، ومؤشرات البروتين الحيوية المتصلة بالأمعاء والصدر والكبد والرئة وسرطان المعدة والبنكرياس والمبايض والمريء.

وقد أثبت الاختبار فاعليته في الكشف عن أنواع من السرطانات، مثل سرطان البنكرياس، والتي عادةً لا تُظهِر سوى القليل من الأعراض، إن ظهرت أصلاً، قبل أن يتطور المرض بصورةٍ كبيرة، بما يعني في الغالب موت المريض.

ووفق ما ذكر الموقع العلمي، فإن الاختبار سيتمكن من كشف 8 أنواع من السرطان قبل انتشارها في الجسد وهي: المبيض، الكبد، المعدة، البنكرياس، المريء، القولون،الرئة والثدي.
وتجري الآن تجربة الاختبار، الذي توصَّل إليه باحثون في جامعة جونز هوبكينز، على 10 آلاف شخص آخرين.

أوسمة الخبر اختبار السرطان مرض

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.