اليمن.. "التعاون الإسلامي" تدعو جميع الأطراف إلى وقف الاشتباكات في عدن

دعت "منظمة التعاون الإسلامي" القوات الحكومية اليمنية، وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، إلى الاستجابة الفورية لنداءات تحالف دعم الشرعية ووقف الاشتباكات في عدن.

وحث الأمين العام للمنظمة، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، في تصريحات له اليوم، جميع الأطراف في عدن إلى الاستجابة لنداءات التهدئة الصادرة من تحالف دعم الشرعية.

وجدد الأمين العام التأكيد على موقف منظمة التعاون الإسلامي الثابت مع وحدة اليمن وسلامة أراضيه، ودعم السلطة الشرعية وحل الأزمة من خلال المبادرة الخليجية، وآليات تنفيذها، ومخرجات الحوار الوطني الشامل، بالإضافة إلى قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وخاصة القرار رقم 2216.

ومنذ الشبت الماضي، تشهد عدن، اشتباكات بمختلف أنواع الأسلحة بين قوات الحماية الرئاسية، الموالية للحكومة، وقوات تابعة للمجلس الانتقالي للجنوبي، الذي يطالب بإقالة حكومة "بن دغر"، متهما إياها بالإخفاق في توفير الخدمات.

ويفاقم القتال بين الحليفين من معاناة اليمنيين، الذي أدت الحرب المستمرة من أكثر من ثلاث سنوات إلى تردي أوضاعهم المعيشية والصحية، حتى بات معظم السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية، بحسب الأمم المتحدة.

أوسمة الخبر اليمن عدن مواجهات موقف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.