مواجهات خلال تصدي الفلسطينيين لجيش الاحتلال والمستوطنين قرب نابلس

أفادت مصادر فلسطينية، بأن مواجهات اندلعت بين المواطنين الفلسطينيين وقوات الاحتلال، اليوم الأربعاء، في قريتي "مادما" و"بيت فوريك" قرب مدينة نابلس (شمال القدس المحتلة).

وأوضح نائب رئيس مجلس قروي مادما، طلعت زيادة، أن مجموعة من مستوطني "يتسهار" المقامة على أراضي المواطنين، أقدموا عصر اليوم، على اقتحام منطقة "القعدات" جنوبي القرية.

وأضاف زيادة، خلال حديث مع "قدس برس"، أن مواجهات اندلعت عقب اقتحام المستوطنين الذين حاولوا الاعتداء على ممتلكات المواطنين، مشيرا إلى أن قوات الاحتلال وحراس أمن المستوطنة، أمنوا الحماية للمستوطنين المقتحمين.

وأشار إلى أن عددا من المواطنين أصيبوا بالاختناق جراء إطلاق جنود الاحتلال قنابل الغاز اتجاه منازلهم.  

وفي ذات السياق، اندلعت مواجهات بين المواطنين وجنود الاحتلال في بلدة "بيت فوريك" شرقي نابلس.

وذكر شهود عيان لـ "قدس برس"، بأن قوة من جيش الاحتلال اقتحموا "جبل القعدة" جنوبي البلدة، وسط إطلاق لقنابل الغاز.

وأضاف ذات الشهود، بأن أهالي البلدة تصدوا للقوة المقتحمة برشقهم بالحجارة والزجاجات الفارغة، فيما أصيب عدد منهم بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيّل للدموع الذي أطلق خلال المواجهات.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.