الجيش الإسرائيلي ينهي تدريبات عسكرية على الحدود مع لبنان

جانب من تدريبات جيش الاحتلال في الشمال

أنهت قوات الجيش الإسرائيلي، اليوم الخميس، سلسلة تدريبات عسكرية واسعة في شمال الأراضي الفلسطينية المحتلة على الحدود مع لبنان، لمحاكاة سيناريو اندلاع مواجهة عسكرية مستقبلية في الجبهة الشمالية.

ونقلت إذاعة "كان" العبرية (رسمية)، عن قائد "اللواء 188" في الجيش، غال شوحامي، قوله إن "تشكيل الجليل أجرى المناورة التي شاركت فيها الألوية النظامية وألوية الاحتياط".

وأضاف شوحامي "تم التدرب على الجمع بين القوات المدرعة والهندسية والمشاة وجمع المعلومات من الميدان، تزامنًا مع إطلاق النار، ودمج قدرات الاستخبارات والحوسبة والدعم اللوجستي".

من جانبه، ذكر متحدث باسم جيش الاحتلال أن الأسبوع الجاري شهد عقد سلسلة من التدريبات العسكرية في شمال الأراضي الفلسطينية، "لتدريب القوات الإسرائيلية على إطلاق النار والاستعداد للقتال في لبنان".

بدوره، انتقد النائب العربي في البرلمان الإسرائيلي "كنيست"، جمعة زبارقة، التدريبات العسكرية التي يجريها جيش الاحتلال داخل البلدات العربية والمناطق المأهولة بالسكان.

وقال زبارقة في تصريحات صحفية "الجيش الإسرائيلي يقتحم البلدات العربية دون إذن مسبق ودون تنسيق مع السلطة المحلية أو نشر بلاغ حول التدريبات، لتفادي نتائج لا تحمد عقباها".

وأضاف "يتغاضى الجيش عن سلامة وأمن المواطنين العرب، ويحوّل المدن والقرى العربية إلى ثكنات عسكرية، يتدرّب بها على سيناريوهات حرب ومواجهة محتملة".

وطالب زبارقة بوقف التدريبات العسكرية في قلب ومحيط البلدات العربية فورًا، وإصدار تعليمات جديدة وصارمة تمنع دخول الجيش للأماكن المأهولة بالسكان بهدف التدريب.

أوسمة الخبر فلسطين احتلال تدريبات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.