جنين.. وقفة احتجاجية تطالب الاحتلال بالإفراج عن جثماني الشهيدين جرار

نظم عشرات المواطنين الفلسطينيين، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية أمام مقر منظمة "الصليب الأحمر" الدولية في مدينة جنين (شمال القدس)، رفضا لمواصلة سلطات الاحتلال الإسرائيلية احتجاز جثماني شهيدين فلسطينيين، في ثلاجاتها.

وأفاد مراسل "قدس برس"، بأن الوقفة دعت إلى ممارسة الضغوط على سلطات الاحتلال لحملها على الإفراج عن جثماني الشهيدين "أحمد نصر جرار" و"أحمد إسماعيل جرار".

وطالبت عائلة "جرار" السلطة الفلسطينية والمؤسسات الحقوقية بممارسة دورها في هذا الشأن، بما يضمن تحقيق مطالبها واسترداد جثماني نجليها.

من جانبها، قالت المتحدثة باسم "اللجنة الوطنية للمطالبة باسترداد جثامين الشهداء" (غير حكومية)، سلوى حماد، "إن دولة الاحتلال تحتجز 16 جثمانا لشهداء فلسطينيين منذ عام 2015، وتمنع عائلاتهم من التعرف عليها".

واشارت إلى صدور قرار احترازي من المحكمة الإسرائيلية العليا بعدم تسليم جثمان أي شهيد إلى حين يتم البت بقضية الجثامين في شهر حزيران/ يونيو القادم.

وكان الشهيد أحمد نصر جرار (23 عامًا)، قضى في السادس من الشهر الجاري، عقب اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في قرية اليامون شمالي غرب جنين، فيما قضى أحمد اسماعيل جرار(31 عاما)، باشتباك مسلح في 18 كانون أول/ يناير الماضي.

ويتهم الاحتلال الشهيدين جرار بالانتماء لخلية عسكرية قتلت حاخاما اسرائيليا في التاسع من كانون ثاني/ يناير الماضي في عملية إطلاق نار عليه قرب بؤرة "حفات جلعاد" الاستيطانية المقامة على أراضٍ فلسطينية خاصة غربي نابلس (شمال القدس المحتلة).

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.