سيناء.. هجوم على مقر كتيبة عسكرية للجيش المصري

شن مسلّحون، اليوم الجمعة، هجوما على موقع عسكري للجيش المصري في مدينة العريش بسيناء (شمال شرق).

وقال مصدر أمني في تصريحات نقلتها وسائل إعلام مصرية، إن القوات تصدت للهجوم الذي نفذه أربعة مسلحين على مقر الكتيبة "رقم 101"، التي تتمركز فيها قيادة عملية شاملة بدأتها السلطات في وقت سابق من الشهر لمكافحة الإرهاب.

وأعلن تنظيم "ولاية سيناء" في بيان له، عن استهداف قواته لمقر الكتيبة "رقم 101" التابعة للجيش المصري في مدينة العريش، في هجوم بأسلحة خفيفة متبوعا بأربع هجمات انتحارية، وفق البيان.

وجاء في بيان التنظيم، أن أربعة من عناصره قتلوا بعد ضرب "الكتيبة التابعة لسلاح حرس الحدود المصري في مدينة العريش بأسلحة خفيفة وسترات ناسفة".

وذكر أن العملية أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من جنود الجيش المصري، وهو ما لم يؤكده الأخير.

وجاء هذا بعد يوم من إعلان الجيش مقتل 71 عنصرا "تكفيريا" وإلقاء القبض على خمسة آخرين، ومقتل 7 من أفراد الجيش وإصابة 6 آخرون منذ بداية العملية العسكرية المعروفة بـ "سيناء 2018".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.