غزة.. مركزان حقوقيان يتهمان الاحتلال باستخدام "القوة المميتة" ضد المدنيين

شدد مركزان حقوقيان، في تقريرين منفصلين لهما، اليوم الأحد، على أن قوات الاحتلال الاسرائيلي "تستخدم القوة المميتة" ضد المدنيين الفلسطينيين.

وحذر مركز "الميزان" لحقوق الإنسان من تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية وسقوط المزيد من الضحايا المدنيين في ظل صمت المجتمع الدولي.

وندد المركز الحقوقي (غير حكومي)، بانتهاكات قوات الاحتلال الموجهة ضد الفلسطينيين في قطاع غزة، خاصة عمليات الاستهداف المباشر للمدنيين بالقتل، والتي كان آخرها قتل المزارع محمد أبو جامع.

وطالب بتشكيل لجنة تحقيق مستقلة للتحقيق في قتل المزارع محمد عطا عبد المولى أبو جامع (59 عامًا)، وفي الانتهاكات الأخرى المشابهة، وفي مدى التزام قوات الاحتلال بقواعد القانون الدولي.

ودعا، المجتمع الدولي إلى "التدخل الفاعل" لوقف الانتهاكات الإسرائيلية وإلزام سلطات الاحتلال باحترام قواعد القانون الدولي في تعاملها مع المدنيين من سكان الأراضي المحتلة.

من جانبه، اعتبر المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان جريمة قتل المزارع أبو جامع "تقدم دليلًا آخر على استمرار استخدام قوات الاحتلال للقوة المميتة ضد المدنيين الفلسطينيين، حتى دون أن يكون هناك ما يهدد حياة الجنود بالخطر".

وأكد المركز الفلسطيني، أهمية أن يتحرك المجتمع الدولي بشكل فوري لوقف جرائم الاحتلال، مطالبًا الأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة الوفاء بالتزاماتها الواردة في المادة الأولى من الاتفاقية.

وأشار إلى الالتزام أيضًا في المادة 146 من الاتفاقية بملاحقة المتهمين باقتراف مخالفات جسيمة للاتفاقية.

ولفت النظر إلى أن انتهاكات الاحتلال تعد جرائم حرب وفقًا للمادة 147 من اتفاقية جنيف الرابعة لحماية المدنيين وبموجب البروتوكول الإضافي الأول للاتفاقية في ضمان حق الحماية للمدنيين الفلسطينيين في الأرض المحتلة.

وكانت قوات الاحتلال قد فتحت، صباح أمس السبت، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه المزارعين بالقرب من بوابة "النجار" شرق خانيونس (جنوبي قطاع غزة)، ما أدى لإصابة المزارع المزارع محمد عطا عبد المولى أبو جامع، بجراح خطيرة قبل الإعلان عن استشهاده في مساء ذات اليوم.

وباتت عمليات استهداف المزارعين والصيادين في عرض البحر، من قبل قوات الاحتلال بصورة شبه يومي، تُضاف إلى سلسلة الانتهاكات الإسرائيلية الممارسة بحق قطاع غزة، منذ توقيع اتفاق التهدئة بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال في 26 آب/ أغسطس 2014، برعاية مصرية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.