أبو زهري يدعو فتح إلى "التعقل وانتظار التحقيق باستهداف موكب الحمدالله"

دعا القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" سامي أبو زهري، حركة "فتح" إلى التعقل، والتخلي عن استباق نتائج التحقيق في حادثة استهداف موكب رئيس الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله صباح اليوم في منطقة بيت حانون شمال قطاع غزة، واعتبر ذلك "نهجا لا يخدم المصلحة الوطنية".

 وأكد أبو زهري في حديث مع "قدس برس"، أن "المستفيد الوحيد من جريمة استهداف موكب الحمد الله، هو كل الأطراف المعنية باستمرار الحصار على قطاع غزة".

وقال: "لقد أعلنت الداخلية الفلسطينية أنها تحقق في الحادث، وعلينا انتظار نتائج التحقيق".

وأضاف: "نحن نستهجن استعجال حركة فتح في كيل الاتهامات لحماس، وكأنها كانت جاهزة للتعامل مع الحدث، نحن نرفض هذا الأسلوب، ونعتبر هذه الطريقة في التعامل تثير علامات استفهام وشبهات كبيرة".

وتابع: "في كل الأحوال التحقيقات ستكشف من يقف خلف هذه الجريمة وشعبنا لن يتهاون مع من يتورط في أي أعمال تجر إلى الفوضى في الساحة الداخلية"، على حد تعبيره.

وكانت حركة "فتح" قد حملت حركة "حماس" مسؤولية الحادث الذي استهدف موكب الحمد الله، واعتبرت "الاعتداء محاولة لقتل كل جهود المصالحة، وخطوة خطيرة تهدف إلى بث الفتنة والاقتتال بين أبناء الشعب الفلسطيني".

وطالبت "فتح" في بيان لها حركة "حماس" بالإسراع في تنفيذ استحقاقات المصالحة، وأولها التسليم بضرورة بسط السيطرة الأمنية الشرعية على كامل قطاع غزة.

من جهتها أدانت الرئاسة الفلسطينية بشدة الهجوم الجبان الذي استهدف موكب رئيس الحكومة رامي الحمد الله في قطاع غزة صباح اليوم، وحملت الرئاسة حركة "حماس" المسؤولية الكاملة عن هذا العدوان على موكب رئيس الوزراء ورئيس جهاز المخابرات العامة والمرافقين لهما".

وتعرض موكب رئيس حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية، رامي الحمدالله، لانفجار عبوة ناسفة أثناء زيارته لقطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وأوضح مصدر أمني لـ "قدس برس"، أن الانفجار وقع بعد خروج موكب الحمد لله من معبر بيت حانون (ايرز)، صباح اليوم الثلاثاء، ووصوله قرب مقبرة الشهداء شرقي جباليا، مشيراً أن الانفجار نجم عن عبوة جانبية رزعت على طرف الشارع.

من جانبه، أكد المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني إياد البزم، في بيان، وصل "قدس برس" نسخة منه أن الانفجار لم يسفر عن إصابات، لافتاً أن الموكب استمر في طريقه لاستكمال فعالية افتتاح محطة تحلية المياه شمال خانيونس.

وشدد البزم على أن الأجهزة الأمنية تحقق في ماهية الانفجار.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.