قمة ثلاثية محتملة تجمع الكوريتين والولايات المتحدة

اختتام محادثات شبه رسمية بين سيؤول وبيونغ يانغ وواشنطن في فنلندا


أشار الرئيس الكوري الجنوبي، مون جي إن، إلى احتمال عقد قمة ثلاثية تجمعه مع رئيسي كوريا الشمالية والولايات المتحدة الأمريكية.

جاء ذلك، خلال ترؤسه اجتماع اللجنة التحضيرية لمحادثات القمة بين الكوريتين، اليوم الأربعاء، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الرسمية لكوريا الجنوبية "يونهاب".

وقال مون جي إن "يجب أن تتركز المحادثات على إنهاء التهديد النووي في شبه الجزيرة الكورية"، معتبرا أن محادثات القمة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة تمثل "أمرا تاريخيا"، وفق تقديره.

وذكر أنه يعتزم عقد لقاء مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، الشهر القادم.

وتقترح سيؤول عقد القمة الثلاثية في قرية الهدنة الحدودية بانمونجوم التي ستستضيف لقاء جي إن - جونغ أون، في أيار/ مايو القادم.

وفي الأسبوع الماضي، أعلنت سلطات كوريا الجنوبية عن تشكيل لجنة تحضيرية لقمّة الكوريتين، وعقدت اللجنة أول اجتماع لها في 16 آذار/ مارس الجاري.

وذكر الرئيس الكوري الجنوبي، أن سلسلة اللقاءات يجب أن تسفر عن وضع "نهاية تامة للمشكلة النووية، وأن تؤسس لنشر السلام في شبه الجزيرة الكورية".

وتشمل رؤية كوريا الجنوبية تطبيع العلاقات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة، وتطوير العلاقات بين الكوريتين، وإقامة تعاون اقتصادي بين واشنطن وبيونغ يانغ .

وفي السياق ذاته، أعلنت وزارة الخارجية الفنلندية أن اجتماعا شبه رسمي بين الكوريتين والولايات المتحدة أنهى أعماله اليوم في فنلندا، وفق ما أوردته "يونهاب".

وأجرى مسؤولون ودبلوماسيون من الكوريتين والولايات المتحدة الأمريكية، مشاورات في هلسنكي على مدار الأيام الثلاثة الماضية.

وقالت الوكالة الكورية الجنوبية "كان من المتوقع أن تتبادل الأطراف الآراء حول نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية، والقمة بين الكوريتين، ولقاء ترمب - جونغ أون"، دون تأكيد بحث هذه الملفات من عدمه خلال الاجتماع.

وقالت وزارة الخارجية الفنلندية، إن المشاركين في الاجتماع قاموا بـ "تبادل إيجابي للآراء في جو إيجابي".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.