مقتل 37 مدنيا حرقا بقصف روسي على الغوطة


قال الدفاع المدني السوري (منظمة الخوذ البيضاء)، إن 37 مدنيا قتلوا حرقا اليوم الجمعة، في قصف روسي على ملجأ للمدنيين بالغوطة الشرقية (جنوب سورية).

وأكد الدفاع المدني، أن الغارات الروسية التي تحتوي مادة "النابالم" الحارق استهدفت ملجأ في مدينة عربين، راح ضحيته أكثر من 37 مدنيا؛ جلّهم من النساء والأطفال.

وأفاد بأن طائرات تابعة للنظام السوري وروسيا استهدفت بمئات الغارات الجوية والقذائف المدفعية والصاروخية مدن؛ عربين ودوما وزملكا وعين ترما وحزة وجوبر في الغوطة الشرقية.

من جانبه، قال "المرصد السوري لحقوق الإنسان" إن طائرات حربية نفّذت الليلة الماضية، ما لا يقل عن 40 غارة جوية على مدينة زملكا الواقعة بالجيب الجنوبي الغربي من الغوطة، كما استهدفت مدينة عربين وعين ترما وزملكا وحزة، بعدة غارات.

وأضاف أن اشتباكات تدور على محاور عربين وحزة وعين ترما، بين قوات النظام ومجموعات مسلحة موالية لها من جهة، وبين مقاتلي "هيئة تحرير الشام" و"فيلق الرحمن" من جهة أخرى.

ومن المنتظر أن يدخل اتفاق لوقف إطلاق النار حيز التنفيذ منتصف هذه الليلة، في المنطقة الخاضعة لسيطرة "‎فيلق الرحمن" (تابع للمعارضة السورية) بالغوطة الشرقية، عقب اتفاق مع روسيا.

أوسمة الخبر ورية الغوطة الشرقية

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.