نابلس: إصابات خلال تصدي الفلسطينيين لاقتحام المستوطنين بلدة "بيتا"

أصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين خلال مواجهات، اليوم الأربعاء، أعقبت تصديهم لاقتحام المستوطنين بلدة "بيتا" جنوبي نابلس (شمال القدس المحتلة).

وأوضح رئيس بلدية بيتا، فؤاد معالي، بأن مجموعة من المستوطنين اقتحموا المنطقة الشرقية من البلدة، وذلك تحت حماية من جيش الاحتلال "ونفذّوا أعمال استفزازية".

وأضاف رئيس البلدية، خلال حديث مع "قدس برس"، أن مواطني البلدة تصدوا لاقتحام المستوطنين، الذين برروا اقتحامهم بمناسبة الأعياد اليهودية، لزيارة بعض المناطق للتنزه خاصة منطقتي "عين عوليم" و"عين روجان".

وأشار معالي، إلى أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص وقنابل الغاز تجاه الأهالي، ما أدى لإصابة اثنين منهم بالرصّاص المطاطي، وآخرون بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيّل لدموع.

وبيّن معالي، أن اعتداء اليوم "يأتي ضمن سلسلة طويلة من الانتهاكات التيينفذها جيش الاحتلال والمستوطنين بحق البلدة والأهالي، حيث أقدم مؤخرا على التضييق عليهم، وإغلاق المداخل بالسواتر الترابية والاسمنتية".

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.