قائد عسكري ايراني: مستعدون لأي رد فعل دفاعي أو هجومي

أكدت إيران أنها ترصد جميع النشاطات في الخليج وبحر عمان، وأنها على استعداد لأي رد فعل دفاعي أو هجومي.

وقال قائد مقر خاتم الانبياء (ص) اللواء غلام علي رشيد، في تصريحات نقلتها وكالة "أنباء فارس" الإيرانية شبه الرسمية: "ان الخليج الفارسي وبحر عمان يحظيان بمكانة خاصة في السياسات الدفاعية ـ الامنية للجمهورية الاسلامية الايرانية لذلك ينبغي مراقبة التطورات وادارتها بوعي كما ينبغي التحلي بالجهوزية حيال التطورات غير المتوقعة وتأثيراتها على اتساع نطاق المواجهات".

وشدد على "أن سياسات إيران في الخليج وبحر عمان دفاعية وردعية الطابع عبر الحضور الشامل والفاعل".

وأضاف: "ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية في الخليج الفارسي تتبع ثلاثة اركان اساسية هي التعاطي والتعاون الناشط مع بلدان الجوار والدفاع عن الامن والاستقرار في المنطقة والمواجهة الحازمة لأية تدخلات من قبل القوى من خارج المنطقة".

ولفت الانتباه الى "ان القوات المسلحة الايرانية تدافع بقوة عن مصالحها في المنطقة وستتصرف بيقظة وحزم مع اية ممارسات تثير الاضطرابات وتزعزع الاستقرار في المنطقة".

وشدد انه "لا ينبغي لأي بلد اختبار قوة إيران الاستراتيجية وصبرها في الدفاع عن مصالحها وارساء الاستقرار في المنطقة والوقوع في أخطاء حسابية"، على حد تعبيره.

أوسمة الخبر إيران دفاع قوة تصريحات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.