محدّث - إصابة فلسطيني بجروح خطيرة بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن شرقي القدس

أصيب شاب فلسطيني، اليوم الأحد، بجروح خطيرة جراء تعرضه لإطلاق نار من قبل مستوطن، خلال تواجده قرب مستوطنة "ميشور أدوميم" شرقي القدس المحتلة، بزعم محاولة تنفيذه عملية طعن.

ووفق بيان صادر عن شرطة الاحتلال الإسرائيلي، فقد تم إطلاق النار على شاب فلسطيني من قبل مستوطن لاحظ أن بيده "آلة غير معروفة" ويتجه نحو تجمع للجنود بالقرب من محطة الوقود في مستوطنة "ميشور أدوميم".

وأشار البيان إلى إصابة الشاب بجراح متفاوتة، فيما تم استنفار قوات الأمن والجيش للمنطقة التي تم إغلاقها، لافتاً إلى أن الشرطة تشتبه في أن خلفية عملية الطعن “أمنية” بحسب البيان.

من جانبها، ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت” العبرية، أن الشاب الفلسطيني الذي أُصيب بطلق ناري بعد محاولته تنفيذ عملية طعن في محطة وقود بالقرب من مستوطنة “ميشور أدوميم” ، حالته حرجة للغاية.

وأضافت الصحيفة على موقعها الإلكتروني أنه تم نقل المُصاب إلى مشفى “هداسا عين كارم” في المدينة لتلقي العلاج.

أوسمة الخبر فلسطين القدس احتلال طعن

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.