"التحالف العربي": تدمير طائرتين بدون طيار واعتراض صاروخيْن فوق الرياض

أعلنت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم الأربعاء، تدمير طائرتين بدون طيار تابعتين لجماعة "أنصار الله" (الحوثي)، واعتراض صاروخين بالستيين فوق المملكة العربية السعودية.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، تركي المالكي في بيان، إن "قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي أسقطت طائرة بدون طيار معادية حاولت استهداف مطار أبها الإقليمي فيما دمرت أخرى حاولت مهاجمة هدف مدني بمنطقة جازان جنوبي المملكة".

وأشار الى أنه تم في حينه إغلاق حركة الملاحة الجوية بما يتوافق مع قوانين الطيران العالمي ومن ثم عادت الحركة الجوية من وإلى المطار لطبيعتها.

وذكر أنه من خلال فحص حطام الجسم من قبل المختصين بقوات التحالف المشتركة تبين أنها طائرة بدون طيار "معادية حوثية بخصائص ومواصفات إيرانية" كانت تحاول استهداف المطار.

وعلى صعيد متصل ذكرت قناة "الإخبارية" السعودية الرسمية، إن "قوات الدفاع الجوي اعترضت ودمرت صاروخين باليستيين أطلقتهما ميليشيا الحوثي باتجاه الرياض (وسط) وجازان (جنوب).

من جهتها، قالت قناة "المسيرة" الناطقة باسم الحوثيين إن القوة الصاروخية للجماعة "قصفت وزارة الدفاع السعودية وأهدافًا أخرى بالرياض بصواريخ بركان 2 إتش".

كما أشارت إلى "قصف مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في جازان وأهداف أخرى في القطاع بدفعة من صواريخ بدر1".

وقالت أيضا إنه تم "قصف مبنى توزيع أرامكو في نجران وأهدافًا أخرى في القطاع بدفعة من صواريخ بدر1".

ومنذ 26 آذار/مارس 2015، تقود السعودية تحالفًا عسكريًا يدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة المسلحين الحوثيين، الذين يسيطرون على محافظات، بينها صنعاء منذ 21 أيلول/سبتمبر 2014. 

وتتهم السعودية إيران بتهديد أمن المملكة والمنطقة والتدخل في الشؤون الداخلية لدول عربية، بينها اليمن وسوريا ولبنان والعراق والبحرين، وهو ما تنفيه طهران، وتقول إنها ملتزمة بسياسة حسن الجوار.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.