مسؤول في "حماس" ينفي تلقي حركته عرضا أوروبيا لإدارة غزة

أكد عضو المجلس التشريعي عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، عاطف عدوان، أن حركته لم تتلقى أي عروض من أي دول أروبية حول تحملها الوضع في غزة مقابل هدنة محددة.

وكانت صحيفة عربية تحدثت عن هذا المقترح، وهو الأمر الذي نفاه الاتحاد الأوروبي أيضا.

وقال عدوان اليوم الاثنين لـ "قدس برس" إنه "لم تتلقى قيادة الحركة أي عروض رسمية أو غير سمية حول عروض من أي دول أوروبية حول تحملها الوضع في غزة مقابل هدنة محددة".

واعتبر عدوان البيان الختامي للقمة العربية التي عقدت أمس في السعودية بأنه "دعوة مجانية للتطبيع مع الاحتلال، حيث أن القادة العرب يمارسوا التطبيع دون أن يعلنوا عنه، فلماذا يؤخذ عليهم أنهم صدروه في بيان القمة العربية؟!".

واعتبر أن مخرجات القمة العربية حول القرار الأمريكي بخصوص القدس "لا معنى لها، لأن القرار أصبح واقعا على الأرض"، مؤكدا أن المطلوب الآن، هو العمل لإبطال هذا القرار.

وقال: "القضية ليست قضية استنكار، القضية يجب أن يكون لها توابع بحيث أن يعمل على إبطال القرار الأمريكي بكل ما أوتوا من قوة أما عملية الاستنكار والشجب والإدانة فلا تقدم ولا تؤخر".

وتابع: "إذا لم يكن هناك ضغوط وخطوات عملية حقيقية لإبطال هذا القرار اعتقد سيكون القادم أسوأ مما هو عليه حاليا".

واعتبر عدوان أن تحريض رئيس السلطة الفلسطينية على غزة من سلبيات القمة، مشيرا إلى أن القمة العربية لم تتطرق للحصار المفروض على قطاع غزة ولم تأتي على ذكر مسيرات العودة التي انطلقت في الثلاثين من آذار/ مارس الماضي وسقط خلالها 35 شهيدا 3000 جريح.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.