اشتعال نيران في أحراش قرب مواقع عسكرية إسرائيلية على حدود غزة

نتيجة إطلاق طائرات ورقية مُشتعلة

أحرق شبان فلسطينيون، مساء  اليوم الأحد، أحراش قرب موقع "المدرسة" العسكري الإسرائيلي شرق مخيم البريج للاجئين (وسط قطاع غزة) وموقع "ملكة" شرق غزة.

وأشار مراسل "قدس برس" إلى أن شبانًا فلسطينيون أطلقوا اليوم مزيدًا من الطائرات الورقية المُشتعلة، انطلاقًا من حدود قطاع غزة.

ونوه إلى أن الشبان أدخلوا طرقًا جديدة لمجابهة الاحتلال، لا سيما إطلاق عدة "بالونات مشتعلة" في أجواء مستوطنات "غلاف غزة" باستخدام غازات خاصة.

وأكدت مصادر إعلامية عبرية، أن عدة حرائق اندلعت اليوم في مستوطنات تقع على حدود قطاع غزة، وأن بعضها تواصلت فيه النيران لساعات، وشاركت عدة سيارات إطفاء بإخماد الحرائق فيها.

وفي سياق متصل، تمكن شبان فلسطينيون اليوم من إزالة أجزاء من السياج على الحدود الشرقية لمدينة خانيونس.

وواصلت قوات الاحتلال استهداف المزارعين الفلسطينيين شرق عبسان الكبيرة وشبان شرقي خزاعة (جنوب قطاع غزة)، بإطلاق النار؛ دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

وانطلقت في الثلاثين من آذار/ مارس الماضي مسيرات العودة السلمية قرب الشريط الحدودي الذي يفصل قطاع غزة عن الأراضي المحتلة عام 1948، وذلك إحياءً للذكرى السنوية الـ 42 لـ "يوم الأرض"، ومن المفترض أن تستمر حتى الخامس عشر من أيار/ مايو القادم.

وقتل جيش الاحتلال الإسرائيلي 39 فلسطينيًا وأصاب نحو 5000 آخرين، خلال مشاركتهم في فعاليات هذه المسيرة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.