استشهاد مقاوم فلسطيني بـ "حادث عرضي" وسط قطاع غزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، مساء اليوم الأحد، عن استشهاد شاب فلسطيني عقب تعرضه لـ "حادث عرضي" وسط قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم صحة غزة، أشرف القدرة، في تصريح صحفي مقتضب له اليوم، إن الشاب ثائر نايف الزريعي (30 عامًا)، خلال تعرضه لحادث عرضي شرق دير البلح.

ومن الجدير بالذكر أن "حادث عرضي"؛ مصطلح تستخدمه وزرة الصحة خلال الإعلان عن شهداء المقاومة الفلسطينية الذين يرتقون خلال الإعداد والتدريب أو انهيار الأنفاق.

بدورها، ذكرت "كتائب القسام"؛ الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن أحد "مجاهديها" استشهد أثناء عمله في نفق للمقاومة.

وأفادت الكتائب في بيان لها نشرته عبر موقعها الإلكتروني مساء اليوم، بأن الشاب ثائر نايف الزريعي، من دير البلح وسط قطاع غزة استشهد أثناء عمله في نفق للمقاومة.

وأضافت: "على طريق ذات الشوكة يمضي مجاهدو القسام الأبطال، لا يعرفون للراحة أو القعود سبيلًا، فصمتهم ما هو إلا جهادٌ وإعدادٌ لطالما رأى العدو والصديق ثمرته في ساحات النزال".

ويُذكر أن فصائل المقاومة الفلسطينية، تواصل عمليات التدريب والتصنيع في قطاع غزة بشكل متواصل، تحسبًا لأي اعتداء إسرائيلي، وتتكرر هذه الحوادث خصوصًا في مواقع تدريب تابعة لمجموعات عسكرية في قطاع غزة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.