غزة.. الفلسطينيون يستعدون لـ "جمعة النذير"

بدأ المواطنون الفلسطينيون في قطاع غزة، صباح اليوم الجمعة، بالاستعداد للمشاركة في الجمعة السابعة لـ "مسيرات العودة" على الحدود الشرقية لقطاع غزة، والتي أُطلق عليها اسم "جمعة النذير".

وقال مراسل "قدس برس" في غزة، إن آلاف الفلسطينيين بدأوا بالتوافد إلى مخيمات العودة الخمسة المنتشرة على طول الشريط الحدودي الفاصل بين القطاع والأراضي المحتلة عام 1948.

وفي حين بدأ شبان فلسطينيون بالتقدّ/ صوب السياج الحدودي وتجهيز الإطارات المطاطية لإشعالها، والطائرات الورقية لإطلاقها في الأجواء، عزّز جيش الاحتلال من انتشار قواته قرب الشريط الحدودي، استعداد لقمع فعاليات "جمعة النذير" وهي قبل الأخيرة، قبل أن تبدأ "مسيرة العودة الكبرى" المقررة عشية ذكرى النكبة.

بدوره، قال عضو "الهيئة الوطنية لمسيرة العودة وكسر الحصار" إسماعيل رضوان، "هذا اليوم سيكون استعدادا على طريق التأهب ليوم الرابع عشر من ايار/ مايو الجاري؛ وهو يوم الحشد الكبير".

وأوضح في حديث لـ "قدس برس"، أن كل فئات الشعب الفلسطيني ستشارك في هذا اليوم الوطني بفعاليات مختلفة وبرامج تم الإعداد لها مسبقا من قبل "الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار".

وأكد رضوان على أن "مسيرات العودة مستمرة حتى تحقيق أهدافها بالحرية وكسر الحصار عن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة".

ودعا إلى اعتبار يوم الرابع عشر من الشهر الجاري يوماً عالمياً لرفض نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس، قائلا "إن مدينة القدس هي عاصمتنا الأبدية، وليكن يوم الرابع عشر من أيار/ مايو يوماً فارقاً في مسيرات العودة لمواجهة الاحتلال وتصعيد الغضب الفلسطيني والعربي والإسلامي".

وبدأ الفلسطينيون في قطاع غزة بتاريخ 30 آذار/ مارس الماضي، حركة احتجاجية أطلق عليها "مسيرات العودة" بالتزامن مع ذكرى "يوم الأرض"، ومن المقرّر أن تبلغ ذروتها عشية ذكرى "النكبة"، للمطالبة بتفعيل "حق العودة" للاجئين الفلسطينيين ورفع الحصار الإسرائيلي عن القطاع.

وقتل جيش الاحتلال الإسرائيلي 53 فلسطينيا؛ بينهم 6 شهداء احتجز الجيش الإسرائيلي جثامينهم ولم يسجلوا لدى وزرة الصحة، في حين أصاب أكثر من 8 آلاف آخرين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.