بلدية الاحتلال تُضيء أسوار القدس بـ "علمي الاحتلال وأمريكا"

أضاءت بلدية الاحتلال في القدس، مساء اليوم الأحد، أسوار البلدة القديمة بالعلمين "الإسرائيلي" والأمريكي، بالتزامن مع نقل سفارة واشنطن للمدينة المحتلة.

وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية على موقعها الإلكتروني، أن بلدية الاحتلال أضاءت سور القدس التاريخي من جهة "باب الخليل" غرب المدينة بالعلمين الإسرائيلي والأمريكي.

وأضافت الصحيفة أن هذه الخطوة جاءت تكريمًا للدور الأمريكي، وقرار الرئيس الأمريكي بنقل سفارة واشنطن من  تل أبيب إلى القدس.

ومن المقرر أن يتم افتتاح مقرّ السفارة الأمريكية غدًا وسط تعزيزات إسرائيلية- أمريكية مشدّدة، وإغلاقات ستفرضها الشرطة الإسرائيلية في عدد من الطرق والمحاور المحيطة بالسفارة.

وكان مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، جاريد كوشنير، وزوجته إيفانكا ترمب قد وصلا اليوم للمشاركة في احتفالية نقل السفارة رسمياً للقدس غدًا.

يذكر أن الرئيس ترمب أعلن في السادس من ديسمبر 2017 بأن القدس عاصمة لـ "إسرائيل"، كما قرر نقل سفارة بلاده رسميًا من تل أبيب للقدس في ذكرى النكبة الفلسطينية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.