العالول لـ "قدس برس": الوضع الصحي للرئيس محمود عباس مطمئن

أكد نائب رئيس حركة "فتح" محمود العالول، أن الوضع الصحي لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس مطمئن جدا.

وقال العالول في حديث مع "قدس برس": "الوضع الصحي للرئيس محمود عباس جيد، فقد كان عارضا صحيا تم علاجه، والآن هناك تحسن شديد وهي في طريقه للشفاء بشكل نهائي".

وأضاف: "لا خوف على صحة الرئيس عباس من هذا العارض الصحي".

ونقل رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس مساء أمس الأحد إلى المستشفى؛ لإجراء فحوص طبية ثالثة خلال أسبوع.

وكانت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية، قد أكدت أول أمس أن الرئيس عباس، أجرى، مراجعة للعملية التي أجراها في الأذن الوسطى قبل عدة أيام بالمستشفى الاستشاري في رام الله.

وحسب الوكالة، فقد تبين بعد الانتهاء من الفحوصات، بأن النتائج ممتازة، وغادر الرئيس المستشفى الاستشاري.

على صعيد آخر، أكد العالول، تأييد حركة "فتح" لمسيرات العودة على حدود غزة، وقال: "ما له علاقة بما يجري في غزة نحن أساسا مع المقاومة الشعبية بكل أشكالها في مواجهة المحتل، هذه سياستنا في غزة أو في الضفة"، على حد تعبيره.

ومنذ الإثنين الماضي، ارتكب الجيش الإسرائيلي مجزرة دامية بحق متظاهرين سلميين على حدود قطاع غزة، استشهد فيها 65 فلسطينيًا وجرح أكثر من ثلاثة آلاف آخرين.

وكان المتظاهرون يحتجون على نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة، الذي تم الإثنين، ويحيون الذكرى الـ70 لـ"النكبة" الفلسطينية المتزامنة مع قيام إسرائيل. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.