الاحتلال يبعد شابّا مقدسيّا عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع

أبعدت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، شابا مقدسيا عن المسجد الأقصى المبارك في القدس لمدة أسبوع.

وأفادت الصحافية بيان الجعبة في حديث مع "قدس برس"، أن قوات الاحتلال اعتقلت شقيقها هيثم (37 عاما) مساء أمس من أمام منزل العائلة في البلدة القديمة، حيث اقتادته للتحقيق في أحد مراكز الشرطة الإسرائيلية في المدينة.

وأضافت: "إن محكمة الصلح قررت الإفراج عنه شرط إبعاده عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع، إضافة إلى فرض كفالة مالية بقيمة 500 شيكل".

وأوضحت أن" الشرطة والمحكمة لم توجها لشقيقها أي تهم أو أسباب سواء لاعتقاله أو إبعاده عن الأقصى"، وفق تعبيره.

ويعد هذا سادس قرار إبعاد من قبل سلطات الاحتلال بحق المواطنين المقدسيين، حيث أبعدت أول أمس خمسة للفترة ذاتها بحجة مشاركتهم في فعاليات بالأقصى.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.