الاحتلال يحاكم غيابيا منفذ عملية الطعن في العفولة

لحظة اعتقال شناوي بعد إصابته


أعلن متحدث باسم شرطة الاحتلال، أنه ستجري اليوم، محاكمة الشاب الفلسطيني منفذ عملية الطعن في مدينة العفولة (شمال فلسطين المحتلة عام 1948)، أمس الاثنين، غيابياً في محكمة الصلح الإسرائيلية بمدينة الناصرة (شمالا).

ونقلت الإذاعة العبرية، عن المتحدث باسم الشرطة قوله : إن المحاكمة الغيابية هي لتمديد اعتقال الشاب ثائر شناوي (20 عاماً) من مدينة جنين شمال القدس المحتلة، نظرا لتواجده في المستشفى بسبب إصابته برصاص جنود الاحتلال.

وأسفرت عملية الطعن، عن إصابة مستوطنة بجروح خطيرة، فيما أصيب شناوي برصاصة في قدمه بعد مطارده من قبل عناصر شرطة الاحتلال، وجرى اعتقاله وتحويله للأجهزة الأمنية المختصة للتحقيق معه.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.