"البوليساريو" ترفع دعوى قضائية ضد اتفاقية الصيد البحري بين الاتحاد الأوروبي والمغرب

رفعت "جبهة البوليساريو" دعوى جديدة امام القضاء الاوروبي ضد إعادة التفاوض بشأن اتفاقية الصيد البحري بين الاتحاد الأوروبي والمغرب.

وأوضح عضو الامانة الوطنية، المنسق الصحراوي مع "المينورسو" أكد القيادي في "جبهة البوليساريو" محمد خداد، في تصريحات له اليوم، "ان جبهة البوليساريو تقدمت أول أمس الجمعة بطعن جديد امام محكمة العدل التابعة للاتحاد الاوروبية للمطالبة بإلغاء قرار مجلس الاتحاد الأوروبي الصادر في 16 نيسان (أبريل) الماضي، والذي يفوض بموجبه للجنة بفتح مفاوضات، مع المغرب،  من اجل تمديد اتفاقية الصيد البحري بين الاتحاد الأوروبي والمغرب لتشمل  الصحراء الغربية ومجالها البحري".

وأشار القيادي في "البوليساريو" إلى أن "هذه المفاوضات تنتهك حق تقرير المصير لشعب الصحراء والحقوق المرتبطة بهذا الحق وسوف لن  تؤدي إلا الى  اتفاق غير قانوني جديد"، على حد تعبيره.

ومطلع حزيران (يونيو) الجاري، انطلقت في العاصمة المغربية الرباط جولة ثانية من مفاوضات تجديد اتفاق الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي من أجل التوصل إلى "اتفاق متوازن دائم ومربح للطرفين".

وجاء في بيان للخارجية المغربية، أن هذه الجولة تجري في "أجواء هادئة وبناءة".

واستضافت العاصمة المغربية في نيسان/أبريل الماضي جولة أولى من هذه المفاوضات، وذلك في سياق تداعيات قرار محكمة العدل الأوروبية بشأن استثناء مياه الصحراء الغربية من الاتفاق الحالي بين الطرفين، والذي تنتهي صلاحيته في 14 تموز (يوليو) المقبل.

وكان الطرفان أكدا عزمهما على إنجاح المفاوضات في أقرب وقت ممكن، دون أن يشيرا إلى كيفية التوفيق بين تحقيق هذا الهدف واحترام قرار المحكمة الأوروبية بشأن استثناء مياه الصحراء الغربية، في ظل تأكيد المغرب رفضه أي تفاوض حول "سيادته على أقاليمه الجنوبية".

وكانت محكمة العدل التابعة للاتحاد الاوروبي قررت نهاية شباط (فبراير) ان اتفاق الصيد المبرم في 2006 مع المغرب "قابل للتطبيق على أراضي المملكة" ولا يشمل المياه المحاذية للمنطقة المتنازع عليها من الصحراء الغربية والتي لم تتم الاشارة اليها في نص الاتفاق.

ويرفض المغرب هذا القرار بينما أشادت به "بوليساريو" المطالبة باستقلال الصحراء.

واتفاق الشراكة في مجال الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الاوروبي قائم وفق بروتوكولات تفاهم متعاقبة وهو يتيح للسفن الاوروبية الصيد في منطقة الصيد البحري المغربية مقابل مساهمة اقتصادية أوروبية سنوية بقيمة 30 مليون يورو.

وتنشط في المنطقة سفن 11 بلدا بينها اسبانيا وفرنسا وكذلك هولندا وليتوانيا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.