ليبيا.. حكومة الوفاق ترفض قرار حفتر بتسليم موانىء النفط لـ"حكومة طبرق"

رفضت "المؤسسة الوطنية للنفط" التابعة لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا قرار قائد القوات الليبية المدعومة من مجلس نواب طبرق (شرق)، المشير خليفة حفتر، تسليم موانىء منطقة الهلال النفطي (شرق) إلى "الحكومة المؤقتة"، معتبرة ذلك تجاوزا واضحا لقرارات مجلس الأمن وللقانون الليبي.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان لها اليوم: إنّ "القيادة العامة لا تتمتع بأي سلطة قانونية تمكّنها من السيطرة على صادرات النفط في ليبيا".

وحذّر البيان، "الشركات من الدخول في عقود لشراء النفط من المؤسسات الموازية"، وقال: "لن يتم تكريم هذه العقود وستتخذ المؤسسة جميع الإجراءات القانونية المتاحة ضدها".

وكان قائد القوات الليبية المدعومة من مجلس نواب طبرق (شرق)، المشير خليفة حفتر، قد قرر أمس الاثنين تسليم موانىء منطقة الهلال النفطي (شرق) إلى "الحكومة المؤقتة"، وليس حكومة الوفاق الوطني، المعترف بها دوليًا.

وقال المتحدث باسم قوات حفتر، العميد أحمد المسماري، في مؤتمر صحفي بمدينة بنغازي، مساء أمس الإثنين، إن حفتر قرر تسليم الموانىء إلى مؤسسة النفط، المنبثقة عن "الحكومة المؤقتة"، بدلًا من مؤسسة النفط، التابعة لحكومة "الوفاق".

لكن هذه الأخيرة (مؤسسة نفط حكومة الوفاق) رأت أن "ما قامت به القيادة العامة لا يختلف عمّا قام به إبراهيم الجضران"، ودعت إلى إدانة هذه الأفعال بشدّة من قبل المجتمع الدولي وكافة الشعب الليبي".

وأضاف البيان: "لقد أدارت القيادة العامة ظهرها لاتفاقات باريس والمصلحة الوطنية والطريق إلى السلام. كلّ ما نتمناه اليوم هو أن تعيش ليبيا في أمن وسلام".

وشهدت منطقة الهلال النفطي، قبل أيام، معارك بين قوات حفتر وقوات إبراهيم الجضران، انتهت بسيطرة الأولى على المنطقة الاستراتيجية.

وتتصارع حكومتان على الشرعية في ليبيا، إحداهما حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، في العاصمة طرابلس (غرب).

أما الأخرى فهي "الحكومة المؤقتة" بمدينة البيضاء، وتتبع مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق، والتابعة له القوات التي يقودها خليفة حفتر في شرق ليبيا.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.