محدث ـ جيش الاحتلال الإسرائيلي يُعلن عن قتل فلسطيني وإصابة آخر جنوب قطاع غزة

أكد تعرّض قواته لإطلاق النار من قبل فلسطينيين في قطاع غزة

أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي قتلَ قواته فلسطينياً وإصابة آخر بدعوى محاولتهما إضرام النار في أحد المواقع جنوبي قطاع غزة.

وزعم المتحدث باسم جيش الاحتلال في بيان له، اليوم الإثنين، أن أربعة فلسطينيين حاولوا اجتياز السياج الأمني، وإضرام النار في موقع مهجور جنوب القطاع، مضيفاً أنه تم إطلاق النار عليهم.

وأكد أنه تم قتل أحد الشبان، في حين أُصيب آخر بجروح حرجة، أما الثالث فقد تم تحويله اعتقاله واقتياده للتحقيق.

ولم يذكر المتحدث باسم الجيش أي شيء حول الشاب الرابع.

في حين أفادت وزارة الصحة الفلسطينية بوصول إصابة برصاص الاحتلال إلى مشفى "أبو يوسف النجار" في قطاع غزة.

وأضافت في بيان مقتضب لها، أن طفلاً يبلغ من العمر 16 عاماً، أُصيب برصاص الاحتلال في الكتف، شرق رفح، حيث تم نقله للعلاج في مشفى "أبو يوسف النجار".

وادّعى الجيش بأن الشبان كانوا مسلحين بمواد حارقة، ومقصات الأسلاك، حيث حاولوا إحراق موقع خالٍ للقناصة.

كما أكد الجيش في بيانه، قيام مقاومين فلسطينيين بإطلاق النار باتجاه الجيش الإسرائيلي خلال العملية، لكن دون وقوع إصابات في صفوفهم.

وكان موقع 0404 العبري، قد قال إن القوات الإسرائيلية أطلقت النار باتجاه مجموعة من الشبان الفلسطينيين خلال محاولتهم الدخول إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأضاف أن اثنين من الشبان قُتلوا برصاص الجيش، في حين أُصيب آخر بجراح، وتمكن أحد الشبان من الانسحاب من المكان.

وأوضح أنه تم احتجاز الشبان لدى الجيش الإسرائيلي، دون الإعلان عن تفاصيل أكثر.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.