إصابة قائد حماس في غزة بـ "حادث سير طبيعي"

أصيب رئيس حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في غزة، يحيى السنوار، بكسر في يده، إثر حادث سير تعرّض له، أمس الاثنين، في قطاع غزة.

وأكّد مصدر مقرّب من السنوار، لـ "قدس برس"، أن "الحادث طبيعي، ولا تكتنفه أي شبهات".

وبيّن المصدر ذاته، أن الحالة الصحية للسنوار جيدة، وأنه تم وضع جبيرة على يده.

يشار إلى أن يحيى السنوار كان من أبرز قادة كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، وقد اعتقل مرات عدة وحكم عليه بأربعة مؤبدات.

وقضى السنوار 23 عاما متواصلة داخل السجون الإسرائيلية، حيث أُطلق سراحه ضمن صفقة تبادل الأسرى بين حماس والاحتلال الإسرائيلي عام 2011، التي عُرفت باسم "صفقة شاليط". 

وعقب خروجه من السجن، شارك السنوار في الانتخابات الداخلية لحركة حماس عام 2012، وفاز بعضوية المكتب السياسي للحركة، وتولي مسؤولية الإشراف على الجهاز العسكري "كتائب القسام". 

وفي شباط/فبراير 2017، فاز السنوار برئاسة الحركة في قطاع غزة، ليخلف إسماعيل هنية، الذي كان يشغل هذا المنصب، بالإضافة إلى عمله نائبا لرئيس المكتب السياسي، خالد مشعل. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.