جيش الاحتلال الإسرائيلي يعلن قصف ثلاثة مواقع عسكرية سورية

والنظام السوري يقول إنه تصدى لتلك الهجمات

أعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي، استهدافه الليلة الماضية، ثلاثة مواقع عسكرية سورية ردا على ما أسماه خرق طائرة بدون طيار مجاله الجوي، في حين أكد النظام السوري تصديه لتلك الهجمات، التي قال إنها "اقتصرت أضرارها على الماديات".

وقال الجيش الاحتلال، في بيان، اليوم الخميس، إنه "سيواصل التحرك بشكل قوي وصارم ضد محاولات خرق سيادة دولة إسرائيل والمساس بمواطنيها".

وكانت طائرة دون طيار دخلت أجواء فلسطين المحتلة، أمس الأربعاء، وتم اعتراضها بصاروخ باتريوت فوق بحيرة طبريا بعد دخولها نحو عشرة كيلومترات وبعد التأكد من أنها ليست طائرة روسية، وفق رواية الجيش الإسرائيلي. 

من جانبه، أكد مصدر عسكري سوري، قيام الطيران الحربي الإسرائيلي، بقصف منطقة القنيطرة جنوبي سورية، بعدة صواريخ، في ساعة متأخرة من الليلة الماضية.

ونقلت وكالة أنباء النظام السوري عن المصدر قوله، إن "طيران العدو الاسرائيلي أطلق عدة صواريخ باتجاه بعض نقاط الجيش في محيط بلدة حضر و تل كروم جبا بالقنيطرة واقتصرت الأضرار على الماديات".

وأضاف أن "الدفاعات الجوية السورية تصدت للاعتداء إسرائيلي على منطقة قرص النغل بالقنيطرة".

وكان الطائرات الحربية التابعة لقوات الاحتلال الإسرائيلي، استهدفت الأحد الماضي مطار "التيفور" العسكري في ريف حمص (وسط).

وأشار وكالة الأنباء السورية، في حينه، إلى أن "الدفاعات الجوية السورية تمكنت من إصابة طائرة إسرائيلية وأرغمت البقية على مغادرة الأجواء".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.