محكمة إسرائيلية تقضي بسجن فلسطيني من الخليل مدة 14 عامًا

إلى جانب غرامة مالية 138 ألف دولار أمريكي بتهمة طعن مستوطنة عام 2015 جنوبي بيت لحم

أصدرت محكمة "عوفر" العسكرية التابعة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي، جنوب غربي رام الله (شمال القدس المحتلة)، اليوم الإثنين، حكمًا بسجن أسير فلسطيني مدة 14 عامًا، بعد إدانته بتنفيذ عملية طعن عام 2015 وإصابة مستوطنة بجراح.

وذكرت مصادر حقوقية فلسطينية، أن محكمة عوفر قضت بسجن الأسير حمزة فايز أبو الفيلات (26 عامًا)، من مدينة الخليل (جنوب القدس)، لمدة 14 عامًا إلى جانب غرامة مالية 138 ألف دولار، بحجة تنفيذه عملية طعن في عام 2015.

ونوهت إلى أن الأسير أبو الفيلات كان قد أصيب بجروح بعد إطلاق الرصاص عليه من قبل قوات الاحتلال، وجرى اعتقاله في أعقاب تنفيذ عملية الطعن قرب مفرق تجمع "غوش عتصيون" الاستيطاني جنوبي بيت لحم، أسفرت عن إصابة مستوطنة.

وأدين الأسير الفلسطيني، حسب لائحة الاتهام، بالتسبب بإصابة خطيرة والشروع في القتل. مبينة أن الغرامة المالية فُرضت كـ "تعويضات" للمستوطنة المُصابة في العملية.

وقال الموقع الإخباري العبري "0404"، مقرب من جيش الاحتلال، إن الأسير الفلسطيني فايز أبو الفيلات، قد استقبل الحكم بابتسامة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.