ترمب يحمل بوتين مسؤولية التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إنه يحمل نظيره الروسي فلاديمير بوتين شخصيا المسؤولية عن تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة بالولايات المتحدة عام 2016.

جاء ذلك في حوار أجراه ترمب، مع قناة "سي بي أس نيوز" المحلية، الأربعاء، قال فيه "أحمل بوتين شخصيا محاولة التدخل في الانتخابات لأنه هو قائد روسيا".

وأضاف "مثلما أعتبر نفسي مسؤولا عما يحدث في هذه الدولة فبالتأكيد، واستنادا إلى صفة رئيس الدولة، يتعين تحميله المسؤولية"، على حد تعبيره.

وأشار ترمب في حديثه، أنه عندما سأل بوتين، خلال حضوره القمة في العاصمة الفنلندية هلسنكي، الإثنين الماضي، حول تدخل موسكو في الانتخابات الأمريكية، قال له الزعيم الروسي "نحن في الحقيقة لا نستطيع التدخل، ولا يمكننا القيام بذلك".

وكان ترمب قال سابقا إنه يقبل النتائج التي توصلت إليها الاستخبارات حول التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز الأربعاء إن "التهديد الروسي" لا يزال قائما، مشيرة إلى أن "الرئيس وإدارته يقومان بعمل شاق للتأكد من عدم قدرة روسيا على التدخل في انتخاباتنا كما فعلت في الماضي".

وتوصلت عدة تقارير استخباراتية أمريكية، خلال الأشهر الأخيرة، إلى "تورط روسيا بالتدخل بالانتخابات الأمريكية"، فيما ظل ترمب يستبعد هذا التدخل طوال الأشهر الماضية.

كما يتهم الكونغرس موسكو بالتدخل في الانتخابات التي فاز بها ترامب، في تشرين ثاني/نوفمبر 2016، والتأثير على نتيجتها، فيما ترفض روسيا هذه الاتهامات. -

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.