حماس تُبلغ القاهرة موافقتها على الورقة المصرية للمصالحة الفلسطينية

عبر اتصال هاتفي بين رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية ورئيس المخابرات المصرية عباس كامل

أبلغ رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إسماعيل هنية، اليوم الخميس، رئيس المخابرات المصرية عباس كامل موافقة حركته على الورقة المصرية للمصالحة.

وقال مكتب هنية في تصريح صحفي مقتضب، إن رئيس المكتب السياسي لحماس أجرى اليوم اتصالًا هاتفيًا مع كامل وناقش معه التطورات الأخيرة في القضية الفلسطينية وخاصة ملف المصالحة والمشاريع الإنسانية لأبناء قطاع غزة بالإضافة إلى التصعيد الإسرائيلي الأخير.

وأشار إلى أن هنية أبلغ المسؤول المصري، موافقة حركة حماس على الورقة المصرية التي قُدمت لوفد الحركة في زيارته الأخيرة للقاهرة الأسبوع الماضي.

وأوضح مكتب هنية، أن الورقة المصرية "حصيلة حوار معمق، واعتماد قيادة حماس لها انطلاقًا من تقديرها للظروف الاستثنائية التي تمر بها الساحة الفلسطينية والاستهداف الخطير للقضية خاصة في ملفي القدس واللاجئين".

وعبر هنية عن تقديره لـ "الروح الإيجابية، التي سادت النقاشات خلال زيارة وفد حركة حماس برئاسة صالح العاروري للقاهرة"، مؤكدًا جاهزية الحركة للتعاون في كافة المسارات.

وكان وفد من حركة "حماس"، قد أجرى الأسبوع الماضي حوارات في القاهرة مع المخابرات المصرية من أجل اتمام المصالحة الوطنية.

ويُشار إلى أن حركة "فتح"، قد أعلنت أمس (الأربعاء)، على لسان الناطق باسمها، عاطف أبو سيف أنها "ستناقش التصورات المصرية المطروحة بخصوص المصالحة وإنهاء الانقسام، وستُبلّغ الجهات المصرية بقراراتها".

ويسود الانقسام السياسي، أراضي السلطة الفلسطينية، منذ منتصف يونيو/حزيران 2007، في أعقاب سيطرة "حماس" على غزة، بعد فوزها بالانتخابات البرلمانية، في حين تدير حركة "فتح"، التي يتزعمها الرئيس عباس، الضفة الغربية.

وتعذّر تطبيق العديد من اتفاق المصالحة الموقعة بين "فتح" و"حماس"، والتي كان آخرها بالقاهرة في 12 تشرين أول/أكتوبر 2017، بسبب نشوب خلافات حول قضايا، منها: تمكين الحكومة، وملف موظفي غزة الذين عينتهم "حماس"، أثناء فترة حكمها للقطاع.

أوسمة الخبر فلسطين غزة مصر حماس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.