حماس تُطالب فتح بـ "ضبط" خطابها الإعلامي وتغليب اللغة الوطنية

طالبت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، حركة فتح بـ "ضبط خطابها الإعلامي وتغليب اللغة الوطنية التي تراعي مطالب الشعب الفلسطيني ومشاعره".

وشدد رئيس مكتب العلاقات الوطنية في حركة حماس، حسام بدران، في تصريح صحفي له اليوم الإثنين، على ضرورة أن تتعاطى حركة فتح "مع الإيجابية" التي قدمتها حركته في موضوع المصالحة الوطنية.

وعبّر بدران "عن أسفه" من المواقف الإعلامية التي تصدر عن قيادة فتح وتلفزيونها الرسمي ومواقعها وصحفها وكتّابها، وفق تصريحاته.

وأردف: "تلك المواقف الإعلامية تنضح بالمواقف السلبية المناقضة لمسيرات العودة وكسر الحصار، والمبررة لمجزرة العقوبات، والشامتة بدماء شهداء المسيرات، والمحبطة لآمال شعبنا في الحرية والكرامة".

وحيّت "حماس"، صمود الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة والمخيمات والشتات، مؤكدة أنها تقدر عاليًا تضحيات الشعب المدافع عن الثوابت الفلسطينية

ودعا القيادي في حماس، لضرورة "تلاحم الشعب الفلسطيني بكل فصائله وقواه الحية المجتمعة في جبهة واحدة لتشكل لوحة وطنية رائعة، تقف حجر عثرة في وجه كل المؤامرات وكل الضغوط".

وجددت شكرها لكل الأطراف العربية والدولية، ولا سيما الدور المصري، التي تسعى لرفع الحصار عن غزة، وتعزيز المصالحة الوطنية القائمة على الشراكة والوحدة في مواجهة العدوان "الصهيوني" والمؤامرة المسماة بصفقة القرن.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.