الاحتلال يدعي ضبط سلاح "محلي الصنع" شمالي رام الله

ويعتقل شاب فلسطيني من مخيم "شعفاط"

ادعى جيش الاحتلال الإسرائيلي، بأن قواته ضبطت، اليوم الاثنين، سلاحاً داخل مركبة على حاجز عسكري إسرائيلي شمالي رام الله.

وأوضح المتحدّث باسم الجيش الإسرائيلي في بيان مقتضب، أن قواته ضبطت سلاحاً من "إنتاج ذاتي" خلال تفتيش المركبات على حاجز "بيت إيل" العسكري الواقع شمالي شرق مدينة البيرة.

ولم يورد بيان الجيش أي تفاصيل إضافية، أو هوية سائق المركبة.

من جهة أخرى، ذكرت مصادر فلسطينية، أن الاحتلال اعتقل شابا فلسطينيا من مخيم "شعفاط" للاجئين الفلسطينيين شمال شرقي مدينة القدس المحتلة.

وأفادت تلك المصادر، أن القوات الإسرائيلية اقتحمت الشارع الرئيس في المخيم، وداهمت المحال التجارية وفحصت الهويات الشخصية بحثًا عن عمال من الضفة الغربية.

وأشارت إلى أنه تم اعتقال الشاب من الضفة الغربية خلال حملة البحث والتفتيش، واقتادته القوات إلى الحاجز العسكري بالمخيم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.