مستوطنون يهود يضعون "كرفانات" على أراضٍ فلسطينية جنوب نابلس

صورة أرشيفية

نصب مستوطنون يهود، مساء اليوم الثلاثاء، عددًا من البيوت المتنقلة "كرفانات" على أراضٍ فلسطينية خاصة جنوبي مدينة نابلس (شمال القدس المحتلة).

وقال رئيس مجلس قروي عصيرة القبلية، حافظ صالح، إن عددًا من مستوطني "يتسهار" قاموا اليوم، بنصب بركسات جاهزة (كرفانات) في منطقة "بئر عصيرة" على أراضي القرية.

ونوه صالح في حديث لـ "قدس برس"، إلى أن بئر الماء هو "الوحيد في المنطقة"، وسيطر عليه الاحتلال وحرم أهالي المنطقة من مياهه.

وأوضح أن قوات الاحتلال أقامت في ذات المنطقة منتزهًا للمستوطنين وبؤرة استيطانية قرب البئر ومعسكر لجيش الاحتلال.

وبيّن رئيس مجلس قروي عصيرة القبلية، أن معظم الاعتداءات بحق القرية (الواقعة جنوبي نابلس) تتم من مستوطني "يتسهار"؛ إسرائيلية مقامة على أراضٍ فلسطينية جنوبي نابلس، والبؤرة الاستيطانية المقامة قرب بئر عصيرة.

وأشار حافظ صالح، إلى تخوف أهالي عصيرة القبلية من مصادرة مزيد من الأراضي الفلسطينية الخاصة في محيط بئر عصيرة بعد نصب البركسات الجديدة بالمنطقة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.