تهدئة بين الاحتلال وفصائل المقاومة بوساطة مصرية

دخل اتفاق التهدئة بين الفصائل الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي، حيّز التنفيذ عند الساعة 10.45 بالتوقيت المحلي من مساء اليوم الخميس (7.45 بتوقيت غرنيتش)، والقاضي بعودة حالة الهدوء لقطاع غزة.

ووفق مصادر فلسطينية متطابقة، فقد تم التوصل لتلك التهدئة بوساطة مصرية، عقب تصعيد عسكري متبادل بينهما.

من جانبها، نقلت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي، عن مسؤول دبلوماسي إسرائيلي (لم تسمه) أنه "تم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحماس في غزة، ويبدأ الاتفاق عند منتصف الليل".

في حين نفى مصدر إسرائيلي آخر، لقناة ‎"ريشت كان" العبرية، علاقة المسؤولين الاسرائيليين بالاتفاق.

أما القناة الثانية العبرية، فنقلت عن مسؤول إسرائيلي، وصفته برفيع المستوى ولم تكشف عن اسمه، قوله "نعمل على قاعدة الهدوء يقابله هدوء".

ومنذ مساء الأربعاء، تشن الطائرات الإسرائيلية غارات على مناطق متفرقة في قطاع غزة، أسفرت عن استشهاد أربعة فلسطينيين، من بينهم (أم حامل وطفلتها)، فيما أصيب 40 مواطنًا بجراح مختلفة.

وكان الاحتلال الاسرائيلي، أعلن عن إغارته على 150 هدفًا، في مقابل 180 قذيفة صاروخية أطلقت من قطاع غزة باتجاه البلدات الإسرائيلية المحاذية.

وفي وقت متأخر من مساء الأربعاء، أعلنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، مسؤوليتها عن قصف مستوطنات ومواقع إسرائيلية محاذية للقطاع. 

أوسمة الخبر فلسطين غزة مصر تفاهمات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.