الاحتلال يعيد فتح معبر "بيت حانون" مع قطاع غزة

بعد أسبوع على إغلاقه

قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، اليوم الخميس، إعادة فتح معبر "بيت حانون" (إيريز) مع قطاع غزة، والمغلق منذ نحو أسبوع.

وقالت الإذاعة العبرية العامة (رسمية)، إن العمل في معبر (إيريز) عاد بشكل طبيعي.

وفي الخامس من أيلول/ سبتمبر الجاري، أقدمت سلطات الاحتلال على إغلاق المعبر الوحيد المخصص لانتقال الأفراد بين قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وادّعى الاحتلال أن الإغلاق كان ضروري لإصلاح الأضرار الناجمة عن مظاهرة فلسطينية قرب المعبر.  

وجاء الإغلاق غداة تظاهر آلاف الفلسطينيين عند مشارف المعبر احتجاجا على قرار الإدارة الأميركية وقف مساهمتها في ميزانية وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".

ولم يسمح الاحتلال خلال الأسبوع الماضي سوى بمرور الحالات الإنسانية عن طريق المعبر، بعد حصولهم على موافقة أمنية من السلطات الإسرائيلية.

 وخلال النصف الأول من العام 2018، رفضت سلطات الاحتلال 833 طلبا فلسطينيا للمرور من المعبر، بحجة أن مقدمي الطلبات على ارتباط عائلي بعناصر من حركة "حماس".

ومعبر بيت حانون (إيريز) هو بوابة الدخول والخروج الوحيدة بين القطاع والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 لسكان القطاع البالغ عددهم أكثر من مليوني نسمة، في حين أن المعبر الآخر والمعروف بـ "كرم أبو سالم" مخصص لمرور البضائع. 

ويخضع قطاع غزة لحصار إسرائيلي متواصل منذ أكثر من عشرة أعوام. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.