الاحتلال يهدد بتقليص مساحة الصيد في بحر غزة

ذكرت مصادر إعلامية عبرية، النقاب عن مخطط إسرائيلي لتقليص المساحة المخصصة لصيد الأسماك في بحر قطاع غزة، كـ "إجراء عقابي" على المسيرات البحرية لكسر الحصار.

ونقلت القناة "24" في التلفزيون العبري عن مسؤولين أمنيين إسرائيليين، قولهم "على الرغم من توسيع إسرائيل للمساحة المسموح بها الصيد في سواحل القطاع، الشهر الماضي، من 6 إلى 9 أميال، إلا أن حركة حماس، قد كثّفت من أساطيل كسر الحصار، ما زاد من الاحتكاك مع سلاح البحرية الإسرائيلي".

من جانبها، ردّت "هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار عن غزة" على التهديدات الإسرائيلية بالقول "سنواصل التظاهرات البحرية حتى كسر الحصار وإنهاء معاناة شعبنا الفلسطيني".

وأضافت أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية تفرض قيودا مشددة على عمل الصيادين الفلسطينيين في بحر غزة، داعية دول العالم إلى التدخل ضد الإجراءات الإسرائيلية.

وفي السياق ذاته، ادّعى موقع "واللا" الإخباري العبري أن المسيرات البحرية تشكل استفزازا لقوات البحرية الإسرائيلية، مضيفا "الجيش يخشى من قيام حماس بتنفيذ هجوم في الساحة البحرية من خلال تنفيذ هجوم بواسطة سفن، أو من خلال الغواصين".

وأوضح أن البحرية الإسرائيلية رفعت من مستوى استنفار قواتها في قاعدة "أسدود" البحرية (جنوبا) وعلى طول الساحل والجدار البحري.

وانطلقت من قطاع غزة، خلال الأشهر الماضية، عدة رحلات بحرية في محاولة لكسر الحصار الإسرائيلي، بتنظيم من "هيئة الحراك الوطني لكسر الحصار".

وتحمل سفن كسر الحصار على متنها مرضى وجرحى من غزة، احتجاجاً على منع قوات الاحتلال لهم من السفر خارج القطاع.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.