ألمانيا: مستعدون لتحمل المسؤولية بإعادة إعمار سوريا

قال وزير الخارجية الألماني هيكو ماس، اليوم الجمعة، إن بلاده مستعدة لتحمل المسؤولية في إعادة إعمار سورية، حال التوصل إلى حل سياسي يمهد لإجراء انتخابات حرة.

وذكر ماس في تصريحات نشرتها وكالة الأنباء الألمانية قبل لقاء نظيره الروسي سيرغي لافروف، أنه سينقل لموسكو تطلعات بلاده من أجل عدم تنفيذ هجوم في منطقة إدلب السورية، مضيفا "غاية ألمانيا تتمثل بمنع وقوع كارثة إنسانية محتملة".

وطالب الوزير الألماني روسيا بتقديم "ضمانات" لعودة الفارين من سوريا.

وأضاف "مستعدون لتحمل المسؤولية من أجل إعادة الإعمار في حال الوصول لحل سياسي يمهد لانتخابات حرة بالنهاية في سوريا".

وشدّد الوزير الألماني على أن استقرار سوريا من صالح بلاده، مضيفا "لايمكن التفكير بحل دائم مع الأسد (بشار الأسد رئيس النظام) في سوريا".

وتسود حالة من الترقب في أعقاب ورود أنباء تحدثت عن تحضيرات يجريها النظام السوري وداعموه، بمن فيهم روسيا، لمهاجمة محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، آخر معاقل المعارضة، حيث يقيم نحو 4 ملايين مدني، مئات الآلاف منهم نازحون.

أوسمة الخبر روسيا ألمانيا سوريا

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.