3 شهداء و248 جريحًا برصاص إسرائيلي في غزة

أفادت مصادر طبية فلسطينية، بأن ثلاثة مواطنين فلسطينيين قد استشهدوا اليوم الجمعة، وأصيب العشرات برصاص وغاز قوات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.

وقالت وزارة الصحة في غزة، إن شابين وطفل استشهدوا في  "جمعة المقاومة خيارنا"؛ عقب اعتداء قوات الاحتلال على المشاركين في فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار في جمعتها الـ 25 شرق قطاع غزة.

وأوضحت أن الشهداء هم الطفل شادي عبد العزيز  محمود عبد العال ( 12 عامًا) شرق جباليا شمالي قطاع غزة، والشابان؛ هاني رمزي عفانة (21 عامًا) شرقي  رفح ومحمد شقورة 21 عامًا) استشهد إثر إصابته بطلق ناري في الصدر شرق البريج بالمحافظة الوسطى للقطاع.

وبيّنت أن 248 فلسطينيًا أصيبوا برصاص وغاز قوات الاحتلال؛ منها ست إصابات خطيرة و18 طفلًا، منوهة إلى أنه تم تحويل 120 حالة إلى مشافي قطاع غزة، بينها 80  إصابة بالرصاص الحي.

ولفتت صحة غزة النظر إلى أن قوات الاحتلال واصلت استهداف الطواقم الطبية العاملة في النقاط الطبية المنتشرة على حدود قطاع غزة، ما أسفر عن إصابة مسعفين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.