تقرير: ثلث التلميذات في بريطانيا يتعرضن للتحرش الجنسي

كشف استطلاع للرأي، النقاب عن تعرّض أكثر من ثلث التلميذات في بريطانيا للتحرش الجنسي.

جاء ذلك في استطلاع رأي أجرته مؤسسة "بلان انترناشيونال" الخيرية المعنية بالأطفال في بريطانيا، شمل ألف فتاة تتراوح أعمارهن بين 14 و21 عاما في شتى أرجاء البلاد.

وبحسب نتائج الاستطلاع التي نشرتها هيئة الإذاعة البريطانية على موقعها الإلكتروني، اليوم الأربعاء، فإن ثلثي التلميذات اشتكين من "اهتمام جنسي غير مرغوب فيه من جانب آخرين في الأماكن العامة".

وتشير الأرقام الواردة في التقرير، إلى أن الكثير من الفتيات يعتقدن أن التحرش في الشوارع "شيء لا مفر منه".

ودعت المؤسسة الخيرية الحكومة إلى الاعتراف بالتحرش في الشوارع على أنه "عنف على أساس الجنس".

من جهتها، قالت المديرة التنفيذية لمؤسسة "بلان انترناشيونال"، تانيا بارون، "ليس مقبولا إطلاقا أن تتعرض فتيات صغيرات في سن 12 عاما للتحرش بإطلاق صافرات في الأماكن العامة، أو ملامستهن دون رغبتهن، أو إمعان النظر إليهن أو متابعتهن"، مشيرة إلى أن "هذا السلوك الفاضح يحتاج إلى وقفة".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.